ماهى طرق حل المشكلات الزوجيه

ماهى طرق حل المشكلات الزوجيه
13/12/2015 | المشاهدات: 1534

لكل زواج مشاكل ولكل علاقه زوجيه يوجد عده مشاكل

فلابد من وجود عده طرق ينبغى على الزوجين معرفتهم لكى تحل مشاكلهم 

وتفادى كل المشاكل التى تحدث بينهم

وفى هذا الموضوع نتحدث عن بعض الطرق التى تودى الى السعاده الزوجيه

 

قال الله تعالى : "وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ فَإِن كَرِهْتُمُوهُنَّ فَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئًا وَيَجْعَلَ اللّهُ فِيهِ خَيْرًا كَثِيرً"
ولكن لتفادي الخلافات والمشكلات بصورة أكبر بين الزوجين يجب ان يعلم كل طرف عدة امور منها:
  • أن الحياة الزوجية ليست كلها سعادة .بل تتخلها لحظة شقاء ومشاكل تحتاج لمواجهتها
     
  • عندما تحدث مشكلة بينكما أعلموا ان الحل لايأتي برفع الصوت بل يتطلب سعة صدرك ومعرفتك لأبعاد المشكلة الأساسية.
     
  • النقاش بهدوء من اهم الطرق لحل المشكلة بينكما فاي مشكلة سيتم حلها بالتواصل والحوار.ولابد من حسن الاستماع للآخر
     
  • ضع نفسك مكان الطرف الآخر وأسال نفسك لوكنت مكانه ماذا سافعل ومالذي يغضبه لتجنبه.
     
  • لكل بيت أسراره الخاصة التي لا يجب على الغير أن يطلع عليه ولكن إذا لم تستطيعا حل المشكلة وكان لا بد من اللجوء إلى من يساعد، فيجب اختيار الإنسان الحكيم الذي يحفظ أسراركما، وينصحكما بمايرضي الله
     
  • عدم ترك الخلاف يدوم طويلاً فهذا يُقسِّي القلوب ويجعل الرجوع عن أي أمر صعب.
     
  • اللجوء الي الله والاستعانة به دائما والاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم 
     
  • بعد حل المشكلة، اتفقا مع بعضكما على اغلاق الموضوع نهائيا وعدم فتحه او تكراره في المرات القادمة
     
وتذكروا ان : ً لنا في رسول الله اسوة حسنة فكان لرسول الله صلي الله عليه وسلم أساليب عديدة في حل الخلافات بينه وبين زوجاته منها المداعبة
عن عائشة رضى الله عنها قالت : دخل على يوما رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلت : اين كنت منذ اليوم قال : يا حميراء كنت عند أم سلمة
فقلت : ما تشبع من أم سلمة ؟
قالت : فتبسم
ثم قلت : يا رسول الله ألا تخبرنى عنك لو إنك نزلت بعدوتين إحداهما لم ترع والأخرى قد رعيت أيهما كنت ترعى ؟
قال : التى لم ترع
قلت : فأنا لست كأحد من نسائك كل أمرأة من نسائك كانت عند رجل غيرك
قال : فتبسم رسول الله صلى الله عليه وسلم
او بالحوار والاقناع
فعن عائشة رضى الله عنها أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ خَرَجَ مِنْ عِنْدِهَا لَيْلًا
قَالَتْ فَغِرْتُ عَلَيْهِ فَجَاءَ فَرَأَى مَا أَصْنَعُ
َقَالَ مَا لَكِ يَا عَائِشَةُ أَغِرْتِ
فَقُلْتُ وَمَا لِي لَا يَغَارُ مِثْلِي عَلَى مِثْلِكَ
فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَقَدْ جَاءَكِ شَيْطَانُك
قَالَتْ يَا رَسُولَ اللَّهِ أَوْ مَعِيَ شَيْطَانٌ
قَالَ نَعَمْ قُلْتُ وَمَعَ كُلِّ إِنْسَانٍ قَالَ نَعَمْ
قُلْتُ وَمَعَكَ يَا رَسُولَ اللَّهِ
قَالَ نَعَمْ وَلَكِنْ رَبِّي أَعَانَنِي عَلَيْهِ حَتَّى أَسْلَمَ
وقد استخدم رسولنا الكريم ايضا التروي والتعقل في حل مشكلاته الزوجية ويتضح فى حادثة الإفك التى إستطاع النبى صلى الله عليه وسلم أن يعالجها بالحكمة والتروي فيها حتى نزل الوحى يفصل فى تلك المحنة ويبرئ أم المؤمنين عائشة رضى الله عنها ..

 

وأخيراً .. الحوار الايجابي ولاحترام المتبادل بين الزوجين هو طريق حل المشكلاتوالاحتواء أن يشعر الآخر بأنه يحتويه بكل ما فيه من ضعف وقوة

 




  • Medo Karem

    13/03/2016 - 12:52 am

    أهلا
  • الثائر

    20/04/2017 - 12:23 am

    جميل ان ترى حلول .
    هناك الاف الاشياء التى تخلق الخلاف والاختلاف .
    كالجهل والغباء .
    فلا تنفع فيه حكمه او فلسفه او قيم ديننا الحنيف .
    مع ايمانى ليس هناك مستحيل .
    ومازلت

أضف تعليق